الرئيسية » , » حدوتة اقتصادية عن الجنيه المصري وانهيار الاقتصاد المصري

حدوتة اقتصادية عن الجنيه المصري وانهيار الاقتصاد المصري

تم النشر > يوم الأربعاء، 10 مايو، 2017 | 2:33 ص

حدوتة اقتصادية عن الجنيه المصري وانهيار الاقتصاد المصري

منذ ثورة ١٩٥٢ تم تدمير الاقتصاد المصري بالكامل ، و سوف يتم الاستمرار في تدميره ، لان ببساطة عمليات الإصلاح الاقتصادي المصري ، هتبقي كارثة سياسية هتكشف حاجات كتير .

عارف ان الاقتصاد المصري ما قبل ٥٢ كان من أقوي الاقتصاديات الحرة في العالم حتي برغم الاحتلال الانجليزي ، عارف ان أوربا بالكامل كانت مدمره بسبب الحرب العالمية الأولي و الثانية و أمريكا في كارثة بسبب العنصرية و الحرب مع اليابان ، عارف بقي مصر كانت من اجمل بلاد العالم ، و الاقوي اقتصادياً و اجتماعياً و ثقافياً ، و بعض الدول كانت بتقيس تقدمها علي مصر ، كان عندنا بورصة خاصة بالقطن المصري ، كان عندنا استثمارات آمنة لدول كبيرة مش النهاردة فرحانين بشركات مالتي ناشونال .

أقوي بنك كان مصري ، اقتصاد اليهود في مصر كان الاقوي عالمياً كان يوازي أعمالهم في الاتحاد السوفيتي ، كانت الناس بتهرب من أوربا و تيجي مصر ، كان عندنا عماله من اليونان و إيطاليا و أرمنيا و سويسرا و النمسا ، كان الباسبور المصري ليه وضعة ، الجنسية المصرية كانت حلم لأجانب كتير .

سعر صرف الجنية المصري كان منافس قوي لكل العملات بدون تدخل حتي من الحكومة ، الدستور الملكي من الاقوي في الحريات و السيادة الوطنية ، مستوي الثقافة مش هلاقي كلام يوصفه ، فيينا اجمل مدن العالم كانت بتحاول تنافس الاسكندرية ، وسط البلد كانت احلي من باريس ، في الحرب العالمية التانية لما كانت باريس مشوهه و الشانزلزيه مغلق ، كان الشنزلزيه بتاعنا وجهة العالم ، مصر كانت تمتلك علماء قد أوربا و أمريكا مجتمعين ، بالنسبة علي المستوي العربي بقي يكفي أقولك ، انه كان لا يسمح بالجلوس في حضرة جلاله ملك مصر ، كل ده و مصر محتلة من إنجلترا و العالم في حالة حرب ، و حروب في المنطقة العربية ، و اقتصاد العالم مدمر و اليابان مضروبه نووي ، و ألمانيا علي الارض و و و و.

قوم ايه بقي الحمد لله ربنا كرمنا و عملنا ثورة ٥٢ علشان نخلص من الاحتلال الانجليزي و الملكية و في ظرف ٦٠ سنة بس ، العالم اللي كان مدمر بقي كده و احنا بقينا كده 💪 

الكاتب : شريف سعيد

0 التعليقات :

إرسال تعليق

ابحث في الموقع

الأكثر مشاهدة

-->